هل شاخ “العمود الفقري” لريال مدريد؟
نشر: بتاريخ 2023/03/05 المشاهدات:
233 مشاهدة

يعلم الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد أن العمود الفقري لفريقه المتمثل بالكرواتي لوكا مودريتش والفرنسي كريم بنزيمة والألماني توني كروس بات في مرحلة الغروب الكروي، غير أنه مصر على أن هذا الثلاثي لا يُمس في التشكيلة.

ولكن في كل مرة تتراجع فيها نتائج “الملكي” ينصب التركيز على مودريتش (37 عاما) وبنزيمة (35 عاما) وكروس (33 عاما)، وهذا ما حدث بعد التعادل مع أتلتيكو مدريد في الليغا والهزيمة أمام برشلونة في الكأس.

وقبل الفوز الكبير على ليفربول في معقل الأخير بدوري أبطال أوروبا، دافع مودريتش عن شراكته القديمة والناجحة مع توني كروس، وقال “هذا يزعجني، لأنه يبدو الآن أنه لا يمكننا اللعب معا أنا وتوني”. وبعد ساعات، كان الاثنان يعطيان درسا كرويا في “أنفيلد”.

وبعد أكثر من أسبوع، عاد النقاش إلى الطاولة وردا على سؤال ما إذا كانت وتيرة اللعب مع ريال مدريد تتراجع مع الكرواتي والألماني، قال أنشيلوتي بحزم وصرامة “لا أعتقد ذلك. بالطبع لا. إنهما لاعبان يفكران فيما سيفعلانه قبل استلامهما الكرة. لديهما الجودة. إنهم لا يجريان بل يجعلان الكرة تجري. تعلمت أن هذا هو الأمر المهم”.

والدليل -وفق صحيفة “ماركا” (Marca) الإسبانية- على أن كروس ومودريتش سيكونان دائما في التشكيلة الأساسية في مباريات مدريد المهمة، هو أنه في دفتر ملاحظات أنشيلوتي لا يوجد مكان لخطة أخرى في كل مرة تظهر فيها إحدى تلك المباريات المميزة. سيتناوب اللاعبون وسيعطي راحة لآخرين، ولكن في كل موعد كبير أو مباراة مهمة سيكون السؤال: من يرافق كروس ومودريتش في التشكيلة؟
الكلام نفسه ينطبق على بنزيمة، ورغم أنه لا يختلف اثنان على أنه لا يقدم الأداء الكبير الذي قدمه الموسم الماضي فإن أنشيلوتي لا يمكن تخيل أي خطة لعب من دون قائده ولهذا هو دائما موجود فيها إن لم يكن مصابا.

ويدافع أنشلوتي عن بنزيمة بالقول “لا يمكن أن يسجل في كل مباراة. كريم لا يقلقني، لأني أراه جيدا، في حالة بدنية جيدة؛ بالتأكيد أفضل مما كان عليه في الجزء الأول من الموسم. على المستوى الهجومي نحن جيدون جدا، نحن من لديه أكبر عدد من الأهداف في دوري الدرجة الأولى. لقد أخفق في وقت ما، ولا شيء أكثر من ذلك. ولكن لا توجد مشكلة هجومية، لأننا أكثر من يسجل في الدوري”.

ويساعد ظهور الشاب الإسباني ألفارو رودريغيز في خلق المساحات وزيادة التحرك من دون كرة والضغط على المدافعين ولكن مشاركة رودريغيز المتألق لن تكون ذلك أبدا على حساب بنزيمة، وفق صحيفة “ماركا”. وأسقط أنشيلوتي فرصة اللعب بخطة 4-4-2 مفضلا الاعتماد على الدولي الفرنسي السابق وحيدا في خط الهجوم.

وتوضح الصحيفة الإسبانية أن أنشيلوتي يواصل الاعتماد على بنزيمة الهداف والممرر الحاسم والقائد داخل الملعب وخارجه والذي يبث الروح في الفريق، وإذا تراجع مستواه في مباراتين فهذا لا يعني خروجه من حسابات المدرب الإيطالي.

المصدر: دربونة | Drbona
اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى دربونة