نصيحة طبية “غريبة” بعد غسل أسنانك.. اتبعها واكتشف الفرق
نشر: بتاريخ 2023/03/02 المشاهدات:
221 مشاهدة

نصح خبير في طب الأسنان بإبقاء المعجون داخل الفم لفترة أطول بعد غسل الأسنان بالفرشاة، وعدم التعجل في شطفه بالماء.

وقال الأستاذ في كلية طب الأسنان بجامعة كاليفورنيا مستشار جمعية طب الأسنان الأميركية إدموند هيوليت، إن ترك معجون الأسنان لفترة أطول داخل الفم يمنحه الفرصة لإحداث تأثيره الإيجابي على صحة الأسنان.

ويقول هيوليت إن “الفلورايد عنصر مهم في معجون الأسنان يساعد على جعل المينا أكثر صلابة ومقاومة للأحماض التي تسبب تسوس الأسنان”.

ويتابع حسب تعليقه لموقع “سي نت” الأميركي المتخصص في الأخبار العلمية: “الفلورايد يعد العنصر الأكثر فاعلية في معجون الأسنان، لذا تأكد من احتوائه على الفلورايد”.

ويضيف طبيب الأسنان المخضرم: “عندما تغسل أسنانك فأنت تزيل البكتيريا وتنظف أي طبقة من الأطعمة والمشروبات السكرية”، لكن “عندما تتجنب شطف أسنانك مباشرة فإنك تترك الفلورايد في فمك لفترة أطول، مما يمنحك تأثيرا أفضل”.

وينصح هيوليت بالانتظار 15 دقيقة على الأقل قبل شطف الفم عقب تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، مشيرا إلى أن اللعاب سيتكفل بإزالة مذاق المعجون الذي قد يزعج البعض.

لكنه يشدد على أن هذه النصيحة أكثر أهمية بالنسبة لمن يعانون تسوس الأسنان، أما من يمتلك أسنانا سليمة فإن عدم شطف الفم على الأرجح لن يحدث فارقا كبيرا.

من جهة أخرى، نصح الطبيب بعدم استخدام غسول الفم مباشرة بعد غسل الأسنان بالفرشاة، لأنه يحتوي نسبة أقل من الفلورايد مقارنة بمعجون الأسنان.

وبدلا من ذلك، يقول هيوليت إنه من الأنسب استخدام الغسول في وقت آخر من اليوم، بعد الأكل أو شرب القهوة مثلا.

المصدر: دربونة | Drbona
اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى دربونة