فورة غضب وتهديد بمسدس في ماكدونالدز والسبب “وجبة طعام”
نشر: بتاريخ 2023/03/21 المشاهدات:
306 مشاهدة

فورة غضب وتهديد بمسدس، لحظات مخيفة عاشها عاملون بأحد فروع مطعم الوجبات السريعة “ماكدونالدز” في ولاية فلوريدا الأميركية، على يد شابة، وذلك لأنهم لم يمنحوها وجبة الطعام التي طلبتها، والتي لم تكن أصلا في قائمة المطعم.

وألقي القبض على كوافي يانغ (26 عاما) في فلوريدا الأسبوع الماضي، بعد أن لوحت بسلاح ناري في وجه عاملين اثنين يتوليان نافذة الطلبات السريعة عبر السيارة في ماكدونالدز.

ووجهت السلطات تهم “الاعتداء الشديد بسلاح مميت دون نية القتل، وحمل سلاح علنا، والقيادة برخصة موقوفة”.

 

 

 

وتعود تفاصيل الواقعة إلى الخميس الماضي، في مطعم ماكدونالدز في كوكوا بولاية فلوريدا، عندما توقفت يونغ أمام نافذة الطلبات للمرة الثانية خلال ذلك المساء، وطلبت وجبة لم تكن في القائمة”، وفق ما ذكرت شبكة أميركية.

وأخبرت العاملة يونغ بأن الوجبة التي طلبتها “لم تكن متاحة” وسألتها عن سبب غضبها، مما دفع الأخيرة إلى التلويح بمسدس أسود في وجهها بغضب.

 

 

ثم توجهت يونغ بعد ذلك إلى النافذة الثانية لاستلام الطلبات، واضعة المسدس على رجليها، حسب ما قال العامل للضباط.

واتصل موظفو ماكدونالدز بالشرطة، التي ألقت القبض عليها وعثرت بحوزتها على المسدس وخزينة قادرة على حمل 50 طلقة، بجوارها على مقعدها الراكب.

 

 

وتم حجز يونغ في السجن بكفالة قدرها 7500 دولار في الساعات الأولى من صباح الجمعة، ثم أُطلق سراحها السبت.

 

 

يذكر أن هذه هي المرة الثانية هذا العام التي يتعرض فيها عمال ماكدونالدز في فلوريدا للتهديد بسلاح ناري لسبب يبدو تافها، ففي الشهر الماضي، زُعم أن أماري بينتي هندريكس (24 عاما)، لوحت بمسدس محشو في وجه عمال في فرع آخر بالولاية، لأنها لم تحصل على “بسكويت مجاني”.

المصدر: دربونة | Drbona
اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى دربونة