دراسة حديثة: الأطعمة المالحة تزيد من احتمالية الإصابة بنوبات الحكة المرتبطة بالأكزيما
نشر: قبل 13 أيام المشاهدات:
25 مشاهدة

أشارت دراسة حديثة إلى أن الأطعمة المالحة تزيد من احتمالية الإصابة بنوبات الحكة المرتبطة بالأكزيما.

ويعتقد الخبراء أنه من الممكن أن يؤدي  الملح  إلى نمو المكورات العنقودية الذهبية، وهي نوع شائع من البكتيريا التي تعيش على جلدنا، والتي يعتقد أنها مسؤولة عن الرغبة في الحكة، ما يؤدي إلى تلف الجلد.

ودرس باحثو جامعة كاليفورنيا، سان فرانسيسكو، بيانات أكثر من 215 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 30 و70 عاماً، من البنك الحيوي في المملكة المتحدة، والذي يتضمن عينات البول والسجلات الطبية عبر الإنترنت.

وتبين أن كل غرام من الصوديوم يتم إفرازه في البول على مدار 24 ساعة، يرتبط بإحتمالات أعلى بنسبة 11% لتشخيص الأكزيما، واحتمالات أعلى بنسبة 16% لوجود حالة نشطة، واحتمال أعلى بنسبة 11% للإصابة بحالة شديدة من الأكزيما.

 

وأكدت الدراسة أن الحد من كمية الملح المستهلك في النظام الغذائي، يمكن أن يساعد مرضى الأكزيما على إدارة المرض.

المصدر: دربونة | Drbona
الكلمات الدلالية
اقرأ ايضاً
© 2024 جميع الحقوق محفوظة الى دربونة